قصة العصفور الصغير

تغريدة الموت
عصفور صغير قد سقط من عشه.. يرتعش من البرد. يمر قروي ، يرى العصفور و قد قارب على الموت من شدة البرد، يرق لحاله ، يحمله و يضعه بحنان في مكان امن دون تدقيق في المكان . كان المكان روث بقرة طازج…مسرورا بإحساسه بالدفء راح الفرخ يغرد مزهوا… يسمع ثعلب التغريد ، يقول في نفسه ”هه ، أظنني وجدت غذائي ”و يقترب … ينتشل الفرخ من الروث… ينظفه قليلا.. و في لقمة واحدة يبلعه.
خلاصة:
1-      إذا وضعوك في "مأزق” فهذا لا يعني بالضرورة انهم يريدون لك الاذية.
2-      اذا ما اخرجوك من "مأزق" فهذا لا يعني بالضرورة انهم يريدون لك الخير.
3-      اذا كنت في "مأزق" ، اغلق فمك.

هناك تعليقان (2):

  1. لم يعجبني هذه الموضوع

    ردحذف
  2. هذا رأيك و أنت حر فيه.
    شكرا على المرور و التعليق.

    ردحذف