قصة المنطوي

إقبع في قمقمك
قلت له: " لماذا ترضى بالعيش داخل قمقم ؟ "
"لانني لا استطيع ان اكون ما ارغب ان اكونه "
 قلت : " ما من احد يستطيع ذلك ، و لكن علينا كلنا ان نحاول "
" هذا غير ممكن . عندما حاولت ان اكون نفسي عاملني الناس باحترام زائف. عندما اخلصت في ايماني بدؤا يشكون في صدقي. كلهم يعتقدون انهم اطهر و اثبت ايمانا مني ،أرى ذلك في عيونهم ، غير انهم يقرون أحيانا بذنوبهم لا لشيء إلا لانتشالي من عزلتي، اقرأ ذلك في نواياهم. إنهم دائما يحاولون اظهار انهم يعتبرونني رجلا صالحا لا لشيء الا ان اصدق ذلك و أصاب بالغرور. "
قلت : " اتدري اين تكمن مشكلتك ؟ انها ليست في محاولتك ان تكون نفسك ، و لكن في عدم قبولك الناس كما هم عليه. و اذا ما تماديت في عماك هذا ، احرى بك ان تقبع في قمقمك هذا و تشد الوثاق "
قلت هذا و تركته في عزلته.

ليست هناك تعليقات